الرئيسية / تقارير محلية / المجلس المحلي في معرة النعمان بريف إدلب وبالتعاون مع منظمة أكتد يقوم بترميم المنازل المتضررة من القصف

المجلس المحلي في معرة النعمان بريف إدلب وبالتعاون مع منظمة أكتد يقوم بترميم المنازل المتضررة من القصف

تمكَّن أبو أحمد وعائلته من العودة لمنزلهم في معرة النعمان بريف إدلب، بعد قيام المجلس المحلي للمدينة وبالتعاون مع منظمة “أكتد” بتنفيذ مشروع ترميم المنازل المهدَّمة جزئيَّاً بفعل قصف قوَّات النِّظام والطَّائرات الروسية.

أبو أحمد لفرش أونلاين: “بعد نزوحنا من معرة النعمان على “منطف” وأقمنا فترة هناك، وعند عودتنا إلى منزلنا وجدنا فيه غرفة مهدَّمة والمطبخ أيضاً، بالإضافة لإصابتها بعدَّة قذائف، وأصبحت غير صالحة للسكن، فعلمنا من بعض النَّاس أن هناك تسجيل في المجلس المحلي، حيث يوجد منظمة تتولى ترميم المنازل “جزاهم الله كل خير”، فقمنا بالتسجيل هناك وبعد فترة جاء دورنا، فأتى الشباب وقاموا بترميم الغرفة والمطبخ، فعدنا للسكن في منزلنا بفضل الله، ثم هؤلاء الشباب”.

ترميم المباني المتضررة في معرة النعمان يتم بإشراف فريق من المهندسين والتِّقنيين وبالتَّعاون مع المجلس المحلي بالمدينة وسيستمر المشروع لعدَّة أشهر وفق ما تحدث لفرش اونلاين السيد “عبد الكريم الحرامي” أحد المشرفين في منظمة أكتد: “يأتي المواطن إلى هنا ويسجِّل على “سيفي” يذكر فيه مكان منزله واسمه وجيرانه، ونحن بدورنا نقوم بإرسال لجنة إلى الحارة التي نريد أن نعمل فيها، مثلاً الآن جاء المشروع الثالث للحارة الشمالية، فنقوم باستخراج جميع أسماء الحارة الشمالية، ونحن مقسَّمين للجنتين من المجلس، يخرجوا لتقييم الأضرار إذا كان الهدم كلِّي يلغى الترميم وإذا كان الهدم كبير يلغى أيضاً، لأن هذا العمل فقط للترميم القيمة الوسطية له 750 إلى 800 دولار”.

أكثر من 800 منزلاً سيكون صالحاً للسكن بعد الانتهاء من المشروع بحسب القائمين عليه ليتمكن أصحابها من العودة إلى منازلهم والتخلُّص من مرارة النزوح.