الرئيسية / تقارير محلية / مركز شام في بلدة معصران يقيم دورات تعليمية

مركز شام في بلدة معصران يقيم دورات تعليمية

بعد تأسيس مركز شام في بلدة معصران بريف إدلب الشرقي قام المركز بإعداد دورات تعليمية ودعم نفسي للأطفال، وكيفية حل المشاكل التي يعانون منها، بالإضافة إلى دورات لتأهيل الأهالي والمدرسين اجتماعياً وعلمياً، ويخدم المركز قرابة العشرين الفاً من سكان البلدة بأسعار رمزية.

الأستاذ هاشم الشيخ المشرف العام للمركز لـ فرش أونلاين: ‘‘يقدم مركز شام عدة خدمات، منها الدعم النفسي والاجتماعي للأطفال ضمن خطط أسبوعية من سن أربع سنوات إلى 12سنة، بالإضافة إلى المشكلات التي يعاني منها الأطفال المتواجدين لدينا مثل التبول اللاإرادي ومشاكل الخوف والقلق والآثار النفسية الناجمة عن الحرب، بالإضافة إلى دورات توعية للأهالي والمعلمين حول كيفية التعامل مع الأطفال خلال الازمات‘‘.

وأفتتح المركز مؤخراً دورات لتعليم طلاب شهادتي التعليم الأساسي والثانوي، كما يعمل قسم آخر من المعلمين على توعية الأطفال وتدريسهم من أجل تأهيلهم علمياً للدخول إلى المدارس.

يتابع الشيخ “نقوم بتقديم دورات تقوية لطلاب التاسع والبكالوريا بفرعيها، فنحن نرى نسبة النجاح في الفترة الأخيرة كانت متدنية لهذا السبب لدينا دورات تقوية لهاتين الفئتين”.

تهدف تلك الدورات إلى زيادة مستوى التعليم للطلاب وخاصة أصحاب الشهادات وتركز على مواد معينة من أجل تكثيف الدروس عليها نظراً لنسبة الرسوب الكبيرة بين صفوف الطلاب لهذا العام في تربية إدلب الحرة، حيث بلغت نسبة الرسوب 62% للفرع الأدبي و37% للفرع العلمي.

عبدالله الحمصي أحد المدرسين في معهد شام لـ فرش أونلاين: “نهتم في معهد شام بداية بتقديم دورات الفيزياء والكيمياء والرياضيات لطلاب صفي التاسع والبكالوريا، وذلك لأهمية تلك المواد وصعوبتها على الطلاب في نفس الوقت، فضلاً عن تدني علامات الطلاب في تلك المواد في امتحان الدورة لأولى، فتكون هذه الدورة التي أصدرتها مديرية التربية بإدلب فرصة لتحقيق علامات أفضل، وكان هناك إقبال جيد من الطلاب على هذه الدورات، فقد التحق بها ما يقارب أربعين طالباً من طلاب التاسع والبكالوريا”.

في خطوة نحو الأمام من أجل بناء جيل متأهل علمياً يعمل مركز شام بجد ونشاط من أجل رفع وتيرة الدراسة للطلاب وتحقيق المزيد من النجاح.