الرئيسية / تقارير محلية / معبر باب الهوى الحدودي مغلق أمام السوريين العائدين إلى تركيا

معبر باب الهوى الحدودي مغلق أمام السوريين العائدين إلى تركيا

الآلاف من السوريين لم يتمكنوا من العودة إلى الأراضي التركية بعد إجازة العيد، وذلك بسبب إغلاق معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا قبل عدّة أيام، فالتوتر والاشتباكات هناك أدت لإغلاق المعبر، ما يؤرق المواطنين السوريين، ومنهم الشاب محمود ابن مدينة كفرنبل بريف إدلب.

يقول محمود لفرش أونلاين:” أنا من ريف إدلب أقيم في تركيا منذ سنة، وقد أتيت إلى سوريا لقضاء إجازة العيد، وبسبب المشاكل الأخيرة على المعبر أغلق المعبر، ونحن الأن لا نعرف إذا كنا نستطيع العودة أو لا، نريد أن نعرف هل ستفتح الحدود ويعود المعبر للعمل من جديد، لان ذلك سيسبب لنا مشكلة كبيرة، فقد استقرينا هناك وأصبح عملنا ومصدر رزقنا في تركيا”.

معبر باب الهوى الذي شهد اضطرابات وبعض الاشتباكات مازال مغلقاً حتى اليوم، مع بعض المؤشرات على إعادة فتحه وعمله خلال الأيام القادمة.

كما شرح لموقعنا الناشط الإعلامي حسن المختار الذي زار المعبر مؤخراً ورصد ما يجري فيه:” بالنسبة لمعبر باب الهوى الحدودي مع تركيا، قمت بزيارة إليه أمس وسألت القائمين على المعبر، ما إذا كان سيعود للعمل، فأكدوا لي أن المعبر بحاجة لبعض الصيانة والآن الفرق المختصة بهذا الموضوع تعمل على صيانة المعبر، وربما في الأيام القليلة القادمة سيعود المعبر ويستأنف عمله كما كان في السابق، وبهذا يستطيع المواطنون السوريون المتواجدون الآن داخل الأراضي السورية الدخول إلى الأراضي التركية ضمن إجازة العيد الممنوحة لهم من قبل إدارة المعبر”.

وأضاف قائلاً:” سوف يتم تسليم المعبر لإدارة مدنية مستقلة لا تتبع لأي فصيل عسكري، والإدارة الآن من المتوقع أن تبقى قائمة على رأس عملها، ريثما يتم تشكيل إدارة مدنية بدلاً عنها خاصة بعمل المعبر”.

يشار هنا أن ما يقارب الخمسين بالمئة فقط ممن قدموا إلى الداخل السوري بزيارة عيد الفطر عادوا إلى الأراضي التركية قبل إغلاق المعبر منذ ما يقارب العشرة أيام من الآن.