الرئيسية / أخبار سياسية / توتر العلاقات بين روسيا وإسرائيل حول سوريا

توتر العلاقات بين روسيا وإسرائيل حول سوريا

 

توترت العلاقات بين روسيا وإسرائيل بشكل كبير مؤخرًا، حول نشر منظومة الصواريخ “إس 300” الروسية في سوريا.

وقال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف في تصريحات لصحيفة اسبانية “إن بلاده نبّهت الإسرائيليين أكثر من مرة إلى أن نشاط الطيران الإسرائيلي في أجواء سوريا قد يؤدي إلى عواقب كارثية بسبب فشل تل أبيب في تنفيذ التزاماتها، وفقًا لتفاهمات منع الاحتكاك بين الطرفين”

وبين “لافروف” أن الرئيس الروسي كان وضع مع (نتنياهو) أساسًا لفهم مشترك لضرورة التنسيق، بهدف تجنب الاشتباكات الجوية بين مجموعة القوات الجوية الفضائية الروسية العاملة في سوريا من جهة والقوات الجوية الإسرائيلية من جهة أخرى”.

من جهته قال وزير الأمن الداخلي، جلعاد أردان، إن “إسرائيل قادرة على تدمير هذه الصواريخ ولن تتردد في ذلك إذا هددت أمنها”، في وقتٍ وجَّه وزير شؤون القدس والبيئة والتراث الثقافي الإسرائيلي، زئيف إلكين، تهديدًا مماثلًا، وقال: “نعتبر نشر منظومات (إس 300) في سوريا خطأ جسيمًا، وأمرًا خطيرًا”.