الرئيسية / منوعات / العثور على بقايا مدينة مفقودة سكنها أسرى حرب طروادة

العثور على بقايا مدينة مفقودة سكنها أسرى حرب طروادة

قالت وزارة الثقافة اليونانية إن علماء الآثار عثروا على أول بقايا ملموسة للمدينة المفقودة التي يعتقد الإغريق القدماء أن أسرى حرب طروادة كانوا أول من سكنوها.

وجاء في بيان صادر عن الوزارة، أن الحفريات التي جرت في الفترة من سبتمبر إلى أوائل أكتوبر، في منطقة Peleponnese الجنوبية، كشفت دليلا على وجود المدينة القديمة تينيا (Tenea)، المذكورة في النصوص القديمة.

وتضمنت الاكتشافات: الجدران والطين والأرضيات الرخامية للمباني، بالإضافة إلى الفخار المنزلي وأكثر من 200 قطعة نقدية تعود إلى القرن الرابع قبل الميلاد، أواخر العصر الروماني.

كما عُثر على جرة فخارية تحتوي على بقايا جنينين بشريين وسط أساسات أحد المباني. وأثار هذا الاكتشاف غير العادي الكثير من الحيرة، لأن الإغريق القدماء دفنوا موتاهم في مقابر منتظمة خارج أسوار المدينة.

وقالت عالمة الآثار الرائدة، يلينا كورك، التي تقوم بالتنقيب في المنطقة منذ عام 2013، إن عملية الحفر شملت المقابر الغنية المحيطة بمدينة تينيا حتى هذا العام.

واستمرت أعمال الحفر في المقابر، الواقعة بالقرب من قرية Hiliomodi الحديثة على بعد 100 كم جنوب غرب أثينا.

واكتشف علماء الآثار 9 مدافن هناك هذا العام، حيث عثروا على الذهب والنحاس والعقيق والمجوهرات والفخار والقطع النقدية.

وحتى الآن، لم يُعرف الكثير عن تينيا، باستثناء الإشارات القديمة إلى الارتباط المرموق مع Troy، حيث شكل مواطنوها الجزء الأكبر من المستعمرين اليونانيين، الذين أسسوا مدينة Syracuse في صقلية.

وقالت كورك إنه ينبغي الاستمرار في الحفريات خلال السنوات القادمة.