الرئيسية / أخبار سياسية / مجلس النواب الأمريكي يدين نظام الأسد وحلفاءه لارتكابهم جرائم ضد الإنسانية في سوريا

مجلس النواب الأمريكي يدين نظام الأسد وحلفاءه لارتكابهم جرائم ضد الإنسانية في سوريا

أدان مجلس النواب الأمريكي “الكونغرس الأمريكي”، نظام الأسد لاستمراره في ارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب على الأراضي السورية.

وأكد المجلس أن قوات الأسد مدعومةً من حليفيها الأساسين روسيا وإيران، قتلت ما يزيد عن 500 ألف شخص منذ بداية الثورة في عام 2011، وهجرت أكثر من 14 مليون شخص قسراً داخل وخارج الأراضي السورية، بالإضافة لتدميرها ما يقارب 50 بالمئة من البنية التحتية في سوريا.

وأشارَ أن الحكومة الإيرانية أرسلت 3 آلاف من القيادين في الحرس الثوري الإيراني، وما يزيد عن20 ألف مقاتل، والذين ساندوا قوات الأسد في محاصرة وقتل المدنيين وتدمير المناطق ذات الكثافة السكانية، بالإضافة لتهجير مئات الآلاف قسرياً من مناطقهم في جميع الأراضي السورية.

وأوضح مجلس النواب الأمريكي، أنَّ قوات الأسد استخدمت الأسلحة الكيميائية على المدنيين عدة مرات، ومنعت وصول المساعدات الإنسانية للمناطق المنكوبة والمدن المحاصرة.

وأكد على ضرورةِ الحلِ السياسي في سوريا، ومنع كل من قوات الأسد وحليفيه الإيراني والروسي والميليشيات الطائفية الإيرانية و”حزب الله”، من استغلال الوقت والقيام بمجازر ضد المدنيين وارتكاب جرائم حرب جديدة.