الرئيسية / تقارير / عودة بنك الدم في مدينة سراقب للعمل… وافتتاح أقسام جديدة أهمها العيادة النفسية

عودة بنك الدم في مدينة سراقب للعمل… وافتتاح أقسام جديدة أهمها العيادة النفسية

عاد بنك الدم في مدينة سراقب شرقي إدلب للعمل، مرة أخرى منذ عدة أيام، بعد العمليات التقنية والفنية التي تمت ببنك الدم في المدينة، والذي يحوي عدة أقسام رئيسية.

وقال “الدكتور حسن قدور” مدير بنك الدم في سراقب في حديث خاص لفرش أونلاين:” بعد الانتقال إلى البناء الجديد لبنك الدم تم إضافة عيادة أطفال لمدة ثلاثة أيام في الأسبوع أيام السبت، الأحد، الاثنين، وأيضاً عيادة نفسية التي دعت لها الحاجة بسبب التأثيرات النفسية للحرب وخاصة على الأطفال، حيث تقوم هذه العيادة بتقديم الخدمات للمرضى المحتاجين”.

كما تم افتتاح عيادات جديدة واختصاصات إضافية في بنك الدم في سراقب، أهمها العيادة النفسية التي تهتم بمعالجة الاضطرابات النفسية الحادة، بالإضافة إلى الاختصاصات الأساسية المتواجدة.

“الدكتور أيمن” المشرف على قسم العيادة النفسية في بنك الدم يقول لفرش أونلاين:” يوجد في العيادة النفسية طبيب ومعالج نفسي، بالإضافة للأدوية التي يصفها الطبيب، ونحن في العيادة النفسية نعالج حالات الأمراض النفسية المرتبطة بالاضطرابات النمائية والاضطرابات السلوكية والاضطرابات الشخصية والأمراض النفسية الشائعة، كالقلق والاكتئاب وثنائي القطب والانتحار، بالإضافة لاضطرابات ما بعد الصدمة ونرى الوسواس القهري”.

يعد بنك الدم في سراقب من أبرز الكتل الطبية المتواجدة في المنطقة ويقدم خدماته للمواطنين والنازحين من أرياف إدلب وحماة وحلب والمهجرين قسراً من مناطقهم التي سيطرت عليها قوات الأسد.