الرئيسية / رصد ميداني / قصف صاروخي لقوات الأسد على ريف ادلب الغربي يتسبب في جرح طفل وأضرار أخرى

قصف صاروخي لقوات الأسد على ريف ادلب الغربي يتسبب في جرح طفل وأضرار أخرى

جرح طفل ليل أمس الأحد، إثر قصف قوات الأسد، بالصواريخ، محيط قرية بكسريا، بريف ادلب الغربي.

وأفاد مراسلنا، أن قوات الأسد استهدفت القرية الواقعة بمحيط مدينة جسر الشغور بريف ادلب الغربي، بصاروخ بالستي عنقودي، تسبب في جرح طفل بالإضافة الى أضرار مادية كبيرة.

كما قصفت قوات الأسد المتمركزة في قرية جورين الموالية، بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، بلدة بداما ادلب الغربي، دون أنباء عن إصابات.

وسبق أن استهدفت قوات الأسد، مساء أمس الأحد، بصواريخ بعيدة المدى، قرية بسقلا بريف ادلب الجنوبي، تسببت في اضرار مادية كبيرة في ممتلكات أحد المدنيين.

ويتعرض ريف مدينة إدلب لقصف بشكل متقطع من قبل قوات الأسد، ما يسفر عن سقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.