الرئيسية / أخبار سياسية / موغيريني: التسوية السياسية في سوريا أصبحت قاب قوسين أو أدنى

موغيريني: التسوية السياسية في سوريا أصبحت قاب قوسين أو أدنى

قالت المسؤولة عن السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، أن الوقت قد حان لإطلاق التسوية السياسية في سوريا.

وأوضحت موغيريني في تصريح لها عقب لقاء أجرته في بروكسل مع المبعوث الأممي بالشأن السوري غير بيدرسن: “ربما اللحظة أصبحت مناسبة لإعطاء زخم للحل السياسي، لأن الأوضاع على في سوريا قد تغيرت، وأنه من الممكن تحقيق فوز عسكري في بعض المعارك على الأرض، بل ويمكن حتى الانتصار في الحرب، لكن ذلك لا يلغي ضرورة إيجاد الحل السياسي في سوريا.

وذكرت ” موغيريني” أن الحرب في البلاد لم تنته بعد، مشيرة إلى ضرورة “تجنب كارثة إنسانية” في محافظة إدلب.

وقد نفت “موغيريني” وجود أية خلافات داخل الاتحاد الأوربي حول الملف في سوريا، وعلقت موغيريني بالقول: “موقف الاتحاد الأوروبي من هذه المسألة موحد تماما”، موضحة أن جميع الدول الـ 28 الأعضاء قد أكدت بأنه لن يكون هناك أي إعادة إعمار قبل بدء العملية السياسية في سوريا.