الرئيسية / أخبار سياسية / الدفاع التركية تعلن عن اتفاق مشترك بين تركيا وروسيا بشأن منطقة إدلب

الدفاع التركية تعلن عن اتفاق مشترك بين تركيا وروسيا بشأن منطقة إدلب

أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، عن تدبير مشترك مع نظيره الروسي بشأن التصعيد العسكري على محافظة إدلب من جانب الطيران الروسي.

وقال أكار، بحسب ما نقلته وزارة الدفاع التركية إنه “تمكن من الاتفاق مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، على تسيير دوريات عسكرية مشتركة من البلدين” بحسب وكالة “أناضول”.

وأوضح أكار، أن الاتفاق الذي حصل بين روسيا وتركيا بشأن إدلب سيجعل العمل أكثر وضوحاً، وأشار أن الطرفين اتفقا على إنشاء غرفة عمليات مشتركة في إدلب.

من جانبه قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو في كلمة ألقاها بمؤتمر “دعم مستقبل سوريا والمنطقة”، إن تركيا ما تزال ملتزمة باتفاق إدلب بالرغم من جميع الاستفزازات، وأنها عازمة على حماية الهدوء في المنطقة”.

وتحدث أوغلو عن أهمية اتفاق خفض التصعيد في محافظة إدلب، ومنع وقوع مأساة إنسانية جديدة، وتجنب حدوث موجة نزوح كبيرة تجاه تركيا وأوربا.

وتعرضت مدينة إدلب لعدة غارات من الطائرات الحربية الروسية وطائرات قوات نظام الأسد استهدفت الأحياء السكنية وسط المدينة، بحسب الدفاع المدني المتواجد في المنطقة.

وقال الدفاع المدني على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، إن مدينة إدلب تعرضت لأربعة غارات شنتها الطائرات الحربية، ما أسر عن استشهاد 15 مدني بينهم أطال وامرأة، وإصابة 49 مدني بينهم 19 امرأة وستة أطفال.

حيث أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تنفيذ غارة جوية على مقر لـ “هيئة تحرير الشام” في مدينة إدلب بالتنسيق مع تركيا.

وتتعرض مدينة إدلب وأريافها للعديد من الخروقات من قبل قوات نظام الأسد والعدوان الروسي بقصف مدفعي وصاروخي عنيف، والذي ينتج عنه عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين ودمار في الممتلكات العامة والبنى التحتية.