الرئيسية / أخبار محلية / نظام الأسد يحشد قواته بمحيط سجن حماة المركزي

نظام الأسد يحشد قواته بمحيط سجن حماة المركزي

عزز نظام الأسد قواته بمحيط مبنى سجن حماة المركزي وتهدد المعتقلين باقتحامه في حال رفضوا تسليم أنفسهم.
وأمهل مسؤولو قوات نظام الأسد المعتقلين 13 يوماً لتسليم السجن ودخول عناصر الشرطة والأمن السياسي إليه، ونقل عشرات الموقوفين بتهم سياسية إلى سجن صيدنايا لتنفيذ أحكام الإعدام الصادرة بحقهم، حسب وسائل إعلامية.
وأبلغ الضباط الحاضرين المعتقلين عَبْر لجنة من الموقوفين القضائيين، عزمهم على دخول السجن والسيطرة عليه من الداخل ونقل 23 معتقلاً إلى صيدنايا لإعدامهم.
ورفض المعتقلين المطالب التي قدَّمها ضباط المخابرات لانعدام ثقتهم بقوات نظام الأسد الذي قد يقتحم السجن في أيّ لحظة، وناشدوا المنظمات الحقوقية والدولية بالتدخل لمنع ذلك المخطط.
ويشار أن المحكمة الميدانية التابعة لقوات نظام الأسد أصدرت قبل أشهر حكماً بالإعدام على عددٍ من المعتقلين السياسيين داخل سجن حماة، وبالسجن المؤبد ونقلهم إلى صيدنايا، الأمر الذي دفع كافة الموقوفين للبَدْء باعتصامٍ مفتوحٍ؛ تعبيراً عن رفضهم لتلك الأحكام.