الرئيسية / رصد ميداني / طيران العدوان الروسي يرتكب مجزرة جديدة بحق المدنيين في ريف ادلب

طيران العدوان الروسي يرتكب مجزرة جديدة بحق المدنيين في ريف ادلب

 

ارتكبت طائرات الاحتلال الروسي الليلة الماضية مجرزة جديدة بحق المدنيين في المنطقة المنزوعة السلاح في المناطق المحررة  شمالي سوريا.

وأفاد مراسل  فرش أون لاين، أن خمسة مدنيين بينهم أربعة أطفال استشهدو وأصيب آخرين بجروح جراء قصف طائرات الاحتلال الروسي بعد منتصف الليل بالصواريخ قرية الفقيع بريف إدلب الجنوبي.

وأضاف أن طيران الاحتلال الروسي شن عدة غارات جوية استهدفت معمل السكر جنوب مدينة جسر الشغوروبلدات الفريكة و الشيخ مصطفى و كفرروما و القصابية و صوامع بسيدا و تلعاس و محيط كفرسجنة في ريف إدلب الجنوبي والغربي.

وتزامن القصف العنيف على ريف، ادلب مع تحليق كثيف لطيران الإستطلاع والطيران الحربي الروسي، وذلك بحسب مراصد حركة الطيران في المناطقف المحررة. حيث سجلت المرارصد دوران أكثر من6 طائرات حربية تقوم بعمليات القصف و5 طائرات استطلاع.

ومن جهتها، استهدفت قوات الأسد مناطق في سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، بالتزامن مع قصف طال مناطق في بلدة قلعة المضيق وقريتي الحويز والشريعة بريف حماة الشمالي الغربي.

وتشهد المناطق المحررة في أرياف إدلب وحماة وحلب تصعيدا من الاحتلال الروسي وقوات الأسد ، وخلف مئات الضحايا من المدنيين برغم الاتفاق المبرم بين تركيا وروسيا في أيلول الماضي.