الرئيسية / منوعات / التقاط أول صورة حقيقية للثقب الأسود

التقاط أول صورة حقيقية للثقب الأسود

أعلنت المؤسسة الوطنية للعلوم بالولايات المتحدة في مؤتمر صحفي بواشنطن مساء أمس الأربعاء، عن رصد أول صورة حقيقية لثقب أسود.

ويأتي الإعلان ضمن مشروع إيفنت هورايزون تليسكوب، وهو شراكة دولية تشكلت عام 2012 في محاولة لرصد بيئة الثقب الأسود.

ويعد ما يعرف بأفق الحدث للثقب الأسود أحد أعنف الأماكن في الكون، وهو نقطة اللاعودة فبعدها يتم ابتلاع أي شيء من النجوم والكواكب إلى الغازات والغبار وكل أشكال الإشعاع الكهرومغناطيسي بما في ذلك الضوء.

وقال شيبارد دولمان، مدير مشروع إيفنت هورايزون تليسكوب، والعالم بمركز هارفارد آند سميثسونيان للفيزياء الفلكية، في مناسبة بولاية تكساس في مارس، إن المشروع يهدف إلى التقاط أول صورة لثقب أسود، وأنه تعاون بين أكثر من 200 شخص على مستوى العالم.

استهدف الباحثون ثقبين أسودين عظيمي الكتلة، يعرف الأول بثقب ساغيتاريوس إيه ستار ويقع في مركز مجرة درب التبانة وتعادل كتلته كتلة الشمس 4 ملايين مرة ويبعد 26 ألف سنة ضوئية عن الأرض.

أما الثقب الأسود الآخر فيدعى “إم 87” ويقع في مركز مجرة فيرغو إيه المجاورة، وتزيد كتلته بثلاثة ملايين ونصف مرة عن كتلة الشمس ويبعد 54 سنة ضوئية عن الأرض.