الرئيسية / أخبار سياسية / الصليب الأحمر يوجه نداء يلتمس فيه معلومات عن ثلاثة من موظفيه اختطفوا في سوريا منذ 2013

الصليب الأحمر يوجه نداء يلتمس فيه معلومات عن ثلاثة من موظفيه اختطفوا في سوريا منذ 2013

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم الإثنين، في بيان نشرته بالعربية إنّها “توجّه نداءً عاماً التماساً لمعلومات عن ثلاثة من موظفيها اختطفوا في سوريا منذ أكثر من خمس سنوات، وهم ممرّضة نيوزيلندية وسائقان سوريان.”.

وأوضح البيان أنّ “لويزا أكافي هي مواطنة نيوزيلندية تعمل ممرّضة، وهي ذات خبرة وتتحلّى بالتفاني والمثابرة، إذ اضطلعت بـ 17 مهمة ميدانية مع اللجنة الدولية والصليب الأحمر النيوزيلندي”.

وأشار البيان أن المختطفين الباقيين اسمهما علاء رجب ونبيل بقدونس، وهما مواطنان سوريان كانا يعملان سائقين باللجنة الدولية ويضطلعان بإيصال المساعدات الإنسانية في البلد وهما متزوجان ولديهما أولاد”.

وذكر البيان إلى أنّ الثلاثة اختُطوا “أثناء سفرهم مع إحدى قوافل الصليب الأحمر التي كانت تنقل إمدادات إلى مرافق طبية في إدلب، شمال غربي سوريا، عندما أوقف مسلحون المركبات التي كانت تقلهم في 13 تشرين الأول 2013”.

وأكدت اللجنة أنّها “بذلت جهوداً متكرّرة، لتنال لويزا حريتها خلال السنوات العديدة التي أمضتها قيد الاحتجاز لدى تنظيم داعش، وتخشى من تضاعف خطر فقدانها بعد سقوط آخر منطقة لسيطرة تنظيم، أمّا بشأن السائقين السوريين فلم تتمكن قطّ من معرفة المزيد من المعلومات ولا يزال مصيرهما مجهولاً”.