الرئيسية / رصد ميداني / خسائر فادحة لنظام الأسد شمالي حماة.. والفصائل تحشد

خسائر فادحة لنظام الأسد شمالي حماة.. والفصائل تحشد

قتل أكثر من 100 عنصر من قوات الأسد خلال الـ 48 ساعة الماضية، في المعارك الدائرة على جبهات ريف حماة الشمالي.

وأفاد مراسل فرش أونلاين أن قوات النظام خسرت أكثر من 20 عنصرًا لها على تل عثمان منذ يومين فقط كما قُتل 20 آخرون خلال التصدي للهجوم على بلدة الصخر في اليوم الأول.

وأضاف أيضاً أن29 جنديًّا وضابطًا أيضًا قُتلوا في تفجير العربة المفخخة التي استهدفت تجمعًا لقوات النظام في كفرنبودة شمال حماة، بالإضافة إلى تدمير عددٍ من الآليات العسكرية.

وفي سياق متصل تمكنت الجبهة الوطنية للتحرير من قتل 5 جنود من قوات النظام صباح اليوم إثر استهدافهم بصاروخ مضاد للدروع، على جبهة كفرنبودة شمال حماة كما نجحت في تدمير دبابة على جبهة حاجز الآثار قرب قلعة المضيق بالإضافة إلى تدمير قاعدة كونكورس وقتل عدة عناصر من قوات النظام على محور تل هواش بريف حماة.

ومن جهة آخرى أفاد مصدر ميداني بأن الفصائل الثورية رفعت حالة الاستنفار في صفوف عناصرها ودفعت بتعزيزات عسكرية جديدة لنقاط التماس مع قوات النظام في ريف حماة تحسُّبًا لأي هجوم محتمل.

ويُذكر أن قوات النظام والميليشيات الموالية له سيطرت في الآونة الأخيرة على بلدة كفرنبودة ومدينة قلعة المضيق ومنطقة الكركات بريف حماة.