الرئيسية / أخبار سياسية / الرئيس التركي يعرب عن قلقه من هجوم قوات نظام الأسد على محافظتي إدلب وحماة

الرئيس التركي يعرب عن قلقه من هجوم قوات نظام الأسد على محافظتي إدلب وحماة

أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمس الاثنين، للرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن قلقه من التصعيد العسكري لقوات نظام الأسد على محافظتي إدلب وحماة.

وقامت وكالة أناضول التركية بنقل تغريدات لرئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون، أن الرئيسين التركي والروسي أجريا اتصالاً هاتفياً أمس الاثنين، قال فيه الرئيس التركي أردوغان أن انتهاكات قوات نظام الأسد لوقف إطلاق النار في مناطق خفض التصعيد خلال الأسبوعين الفائتين “وصلت إلى مرحلة مقلقة”.

وأكد أردوغان، لا يمكن لقوات نظام الأسد إيضاح استهدافها المدنيين والمدارس والمستشفيات وتدميرها بحجة مكافحة الإرهاب.

وأشار “أردوغان” أن النظام يهدف إلى تخريب التعاون التركي الروسي في إدلب، “والإضرار بروح مسار أستانة”، مشيرا أن هجوم النظام “يهدد تأسيس لجنة لصياغة دستور جديد لسوريا، ومن شأنه إفشال العملية السياسية”.

وأشار ألطون، إلى أن الرئيسين تباحثا هاتفياً آخر المستجدات في محافظة إدلب، وأكدا على ضرورة الالتزام باتفاقية سوتشي.

وتتعرض محافظتي إدلب وحماة لقصف جوي ومدفعي وصاروخي عنيف من قبل قوات نظام الأسد وروسيا، والذي ينتج عنه عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين، وتسبب بنزوح آلاف المدنيين، بالرغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي ينص على وقف إطلاق النار في المنطقة.