الرئيسية / غير مصنف / قوات نظام الأسد تستمر بقصف المدنيين العزل في مناطق متفرقة بريفي إدلب وحماة

قوات نظام الأسد تستمر بقصف المدنيين العزل في مناطق متفرقة بريفي إدلب وحماة

أصيب مدنيان بجروح اليوم الإثنين، إثر قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة قرية حيش بريف إدلب الجنوبي.

وأفاد مراسل فرش أونلاين، أن الطيران المروحي قصف بالبراميل شديدة الانفجار قرى ترملا وبعربو وقرية ركايا سجنة بالإضافة لقرية الشيخ المصطفى ومدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.

وقامت قوات نظام الأسد والميلشيات الموالية لها المتمركزة في قرية أبو دالي، بقصف قرية الهبلة والقراطي جنوبي شرقي إدلب، بالمدفعية الثقيلة والقذائف الصاروخية، ما أسفر عن وقوع أضرار مادية في ممتكات المدنيين.

وتعرضت بلدة الحويز بمنطقة سهل الغاب غربي حماة، لقصف بالبراميل الشديدة الانفجار من قبل الطائرات المروحية التابعة لقوات نظام الأسد، دون ذكر تفاصيل إضافية.

وتشهد مدن وقرى بريف إدلب قصفاً عنيفاً من قبل قوات نظام الأسد وحليفه الروسي بالطائرات الحربية والمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، والذي ينتج عنه عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين، ودمار واسع في الممتلكات العامة والبنى التحتية.

ويركز طيران العدوان الروسي غاراته على المناطق الحيوية في المدن والقرى، حيث خرجت العديد من المشافي عن الخدمة بعد تدميرها من قبل قوات نظام الأسد وحليفته روسيا.