الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / الخارجية الروسية تحذّر من استئناف عملية “نبع السلام” التركية في سوريا

الخارجية الروسية تحذّر من استئناف عملية “نبع السلام” التركية في سوريا

حذّرت وزارة الخارجية الروسية أنقرة من استئناف عملية “نبع السلام” ضد مليشيا قوات سوريا الديمقراطية (قسد)  شمال شرقي سوريا بحجة أن ذلك يهدد بعودة تنظيم داعش للمنطقة.

جاء ذلك على لسان نائب وزير الخارجية الروسي “أوليغ سيرومولوتوف” قائلاً إن “فرار مئات من عناصر تنظيم داعش من السجون نتيجة العملية التركية شمال شرقي سوريا، يثير قلقاً بالغاً لدى روسيا”.

وشدد أنه: “من الممكن للعناصر الفارين أن يساعدوا في استعادة تنظيم داعش لقدرته القتالية، مشيراً لقد أصبح كل هذا ممكناً بسبب تصعيد التوتر شرق الفرات وبسبب الوجود العسكري الأجنبي غير الشرعي في سوريا”.

وحذّر “سيرومولوتوف” من: “تأجيج التناقضات العرقية الطائفية وأسباب زعزعة الاستقرار هناك”، مؤكداً أن تحييد هذا الخطر يتطلب قبل كل شيء منع استئناف القتال في المنطقة والمساعدة في استعادة سيادة سوريا ووحدة أراضيها”.

وسبق أن انتقد وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” الأسبوع الماضي عدم إيفاء كل من روسيا والولايات المتحدة بتعهداتهما شرق الفرات، مهدداً باستئناف العمليات العسكرية ضد ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية (قسد) بسبب عدم إبعادها عن الحدود وفق المُتَّفَق عليه في “سوتشي”.