الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / محاولات تقدم فاشلة تزيد من قتلى قوات نظام الأسد شرقي إدلب

محاولات تقدم فاشلة تزيد من قتلى قوات نظام الأسد شرقي إدلب

قالت “الجبهة الوطنية للتحرير” إن عدداً من عناصر قوات نظام الأسد سقطوا بين قتيل وجريح، اليوم الأحد، إثر محاولتهم التقدم في ريف إدلب الشرقي.

وأوضحت “الوطنية” عبر معرفاتها الرسمية أن “عدد من عناصر قوات نظام الأسد سقطوا قتلى وجرحى، إثر صد عدة محاولات لاستعادة السيطرة و التقدم على قرية إعجاز في ريف إدلب الشرقي، وسط تمهيد جوي ومدفعي مكثف”.

وكانت “الجبهة الوطنية للتحرير” أكدت في وقت سابق أمس، سقوط قتلى لقوات نظام الأسد أثناء تحرير قرية إعجاز ضمن المعركة التي أطلقتها غرفة عمليات “الفتح المبين”، حيث تمكنت الفصائل من السيطرة على قرى رسم الورد وسروج واسطبلات وإعجاز الواقعة جنوب شرق إدلب، بعد معارك عنيفة مع قوات الأسد.

يذكر أن فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” أطلقت أمس معركة عسكرية ضد مواقع قوات نظام الأسد في ريف إدلب الجنوبي الشرقي تحت اسم “ولا تهنوا”.