الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / وسط صمتٍ دولي.. طيرانُ النظام يواصلُ قصف المدنيين بريف إدلب

وسط صمتٍ دولي.. طيرانُ النظام يواصلُ قصف المدنيين بريف إدلب

استشهد مدنيان وأصيب عددٌ آخرٌ ظهر اليوم الأحد، بقصفٍ جويٍ على مناطق متفرقة بريف إدلب.

وأفاد مراسلُ فرش أونلاين، أن قرية “تل كرسيان” تعرضت لعدة غارات جوية لطيران الأسد الحربي ما أسفر عن استشهاد مدنيين اثنين، إضافةً لدمارٍ كبيرٍ في الأبنية السكنية.

في سياقٍ متصل، شن طيران العدوان الروسي غارةً جويةٍ على بلدة كفرسجنة بريف إدلب الجنوبي دون أنباء عن خسائر بشرية.

وأضاف المراسلُ أن طائرات الأسد الحربية استهدفت كلاً من مدينة سراقب وبلدة كفروما بعدة غاراتٍ جويةٍ دون ورود أنباء عن إصاباتٍ في صفوف المدنيين.

ويشهد ريف إدلب معاركُ عنيفة بين الفصائل الثورية وقوات نظام الأسد مدعومةً بطيران العدوان الروسي، إضافةً لقصفٍ جويٍ كثيف طال معظم مدن وبلدات ريف إدلب، ما تسبب بدمارٍ كبيرٍ في منازل المدنيين.