الرئيسية / أخبار محلية / تأسيس نقابتي المعلمين والزراعيين في ريف حلب الشمالي

تأسيس نقابتي المعلمين والزراعيين في ريف حلب الشمالي

شهدت مناطق تابع لسيطرة درع الفرات تشكيل نقابتي المعلمين والزراعيين في ريف حلب الشمالي مساء أمس، حيث عُقد اجتماعان منفصلان تمّ الاتفاق بهما على البدء بالخطوات الأولى في عملية التأسيس.
وذكر مدير التربية في مدينة الباب وريفها “أحمد الكرز” أن النقابة هدفها الدفاع عن حقوق المعلمين، في حال تعرضهم للظلم في عمليات النقل أو التعيين، مضيفاً أنه تمّ ترشيح سبعة أعضاء للمكتب التنفيذي، بينهم امرأتان.
ولفت الكرز أن المؤتمر والذي عقد يوم 12 أيلول حضره 250 معلم، وسيخضع المترشحون للمكتب التنفيذي البالغ عددهم سبعة لعملية انتخاب، كما أن الأسماء والمناصب سيتمّ الإعلان عنها في اجتماع آخر.
من جانبه أفاد عضو في نقابة الزراعيين المشكلة حديثاً أن المهندسين في مدينة الباب قاموا بالتنسيق مع المهندسين في قرى وبلدات ريف حلب الشمالي والشرقي، ودعوتهم من أجل تأسيس النقابة، حيث حضر 65 مهندساً، رُشح قسمٌ منهم ليكون أعضاء في المكتب التنفيذي، وبدأت عملية الانتخاب وفاز 8 مرشحين بينهم امرأة، فيما تولى “عبد الماجد الحسين ” رئيساً لها.
يشار إلى أن ريف حلب الشمالي والشرقي كان قد شهد في وقت سابق تشكيل عدة نقابات منها الصيادلة والأطباء والمحامين وأطباء الأسنان والمهندسين.