الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / قوات الشرطة والأمن العام تفرج عن إعلاميين اثنين في مدينة عفرين بريف حلب

قوات الشرطة والأمن العام تفرج عن إعلاميين اثنين في مدينة عفرين بريف حلب

أفرجت قوات الشرطة والأمن العام مساء أمس الثلاثاء، عن إعلاميين اثنين بعد اعتقالهما لساعات في مدينة عفرين شمال مدينة حلب.

وكان الأمن السياسي قد احتجز مراسل تلفزيون سوريا هادي طاطين وزميله المدعو خالد أبو الهدى، خلال تصويره تقريرًا حول الذكرى الأولى لتهجر أهالي غوطة دمشق الشرقية في عفرين.

وذكرت وسائل محلية أن الأمن السياسي أفرج عن طاطين وزميله أبو الهدى بعد احتجازهما نحو ثمان ساعات، مشيرين أن الإفراج عن الإعلاميين الاثنين جاء بعد تواصل عدة جهات مع الشرطة منها اتحاد الإعلاميين السوريين.

وأضافت الوسائل أن الإعلاميين الاثنين تعرضا للتعذيب والضرب، لافتين أن قيادة قوات الشرطة والأمن العام وعدت بمحاسبة المسؤولين عن تعذيبهما.

يذكر أن رابطة الصحفيين السوريين وثقت الثلاثاء 13 تشرين الثاني 2018، 13 انتهاكا بحق الإعلام في منطقة عفرين، منذ بدء معركة عفرين يوم 20 كانون الثاني 2018.