الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / بيان لخمس دول أوروبية يرفض قرار ترامب بشأن الجولان السوري المحتل

بيان لخمس دول أوروبية يرفض قرار ترامب بشأن الجولان السوري المحتل

أصدرت الدول الأوروبية الأعضاء في مجلس الأمن الدولي ” بريطانيا وفرنسا وألمانيا وبولندا وبلجيكا” مساء أمس الثلاثاء، بيانًا مشتركًا يرفض اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل.

وأوضحت الدول الخمس أن الموقف الأوروبي حول هذه القضية “معروف جيدًا” ولم يتغير ويؤكد أن مرتفعات الجولان تمثل أرضًا سورية محتلة من قبل إسرائيل وفقا للقانون الدولي.

وقال المندوب البلجيكي، في مؤتمر حضره أيضا نظراؤه من باقي الدول الأوروبية الأعضاء في مجلس الأمن: “إننا، وبالتوافق مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، ولا سيما القراران 242 و497، لا نعترف بسيادة إسرائيل على الأراضي التي احتلتها منذ يونيو 1967، بما في ذلك مرتفعات الجولان، ولا نعتبرها جزءا من أراضي دولة إسرائيل”.

وأكدت الدول الخمس في بيانها: “إن القانون الدولي يحظر ضم الأراضي بالقوة وأي إعلان بحدوث تغيير أحادي الجانب يتعارض مع أساس النظام الدولي الذي يرتكز إلى قواعد وميثاق الأمم المتحدة”.

وذكرت الدول الأوروبية: “إننا نعرب عن قلقنا البالغ من التداعيات الأوسع التي قد يسفر عنها الاعتراف بالضم غير الشرعي للأراضي وكذلك تبعاته الأوسع على الصعيد الإقليمي”.

وتوالى الردود العربية والأجنبية الرافضة لقرار الرئيس الأمريكي ترامب الاعتراف بسيادة “إسرائيل” على هضبة الجولان السورية المحتلة، حيث عبرت غالبية الدول العربية والأوربية عن رفضها التام للقرار، وتأكيدها على القوانين الدولية بهذا الشأن.