الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / جيمس جيفري: موسكو أبلغتنا أن الهجوم على مدينة إدلب محدود

جيمس جيفري: موسكو أبلغتنا أن الهجوم على مدينة إدلب محدود

أعلن المبعوث الرئاسي الأمريكي في سوريا جيمس جيفري، عن النصوص الرئيسية التي أبلغتهم بها روسيا فيما يتعلق بالهجوم على إدلب.

وقال جيفري في لقاء مع صحيفة الشرق الأوسط، إن “روسيا أبلغتنا بوضوح أن هذا الهجوم على إدلب عمل محدود، ردًّا على قصف الفصائل المقاتلة المتكرر على قاعدة حميميم، أي كانت هناك هجمات على القاعدة الروسية”.

وأضاف جيفري، لا تزال العملية على إدلب محدودة، لكنها قتلت عشرات المدنيين وأدت لنزوح آلاف النازحين، ومن الضروري أن توقف هذه العملية حالياً، ولا توجد لدينا فكرة عما تريده روسيا ونظام الأسد.

وأكد أن تداعيات عملية إدلب خطيرة ” ليس فقط لأننا قلقون من استعمال السلاح الكيماوي، وأن الهجوم سيؤدي إلى تدفق اللاجئين والنازحين، ولكن بالمعنى الجيوستراتيجي يعني أن نظام الأسد والروس متمسكون بالحل العسكري وليس الحل السياسي، وهذا يعقّد الحل السياسي بموجب القرار (2254) الذي لم ينفّذ بسبب النظام وداعميه، ونرى هذا من وجهة نظرنا كارثة حقيقية”.

وتشهد مدن وقرى في أرياف إدلب وحماة لقصف عنيف من قبل قوات نظام الأسد وحليفه الروسي بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ والطائرات الحربية، والتي ينتج عنها عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين، ودمار واسع في البنى التحتية والممتلكات الخاصة.