الرئيسية / أخبار سياسية / الخارجية الأمريكية: عقوبات على ثلاث جهات روسية بسبب دعم قوات نظام الأسد

الخارجية الأمريكية: عقوبات على ثلاث جهات روسية بسبب دعم قوات نظام الأسد

صرحت وزارة الخارجية الأمريكية عن فرض عقوبات على مؤسستين ومركز تدريب عسكري في روسيا، تتهمها واشنطن بخرق قوات نظام الأسد عدم انتشار أسلحة الدمار الشامل.

وقالت الوزارة في بيان نشر في السجل الفدرالي الأمريكي: “إن العقوبات تستهدف كلا من مكتب تصميم الأجهزة بمدينة تولا الروسية، ومصنع أفانغارد لبناء الآلات في موسكو، ومركز التدريب التابع لقوات الصواريخ المضادة للجو في مدينة غاتشينا بضواحي بطرسبورغ”.

ونوه البيان إلى أن التقييدات ضد الجهات الثلاث، والتي دخلت سريان المفعول يوم 14 مايو لمدة عامين، تم فرضها رداً على انتهاك قانون “نظام عدم الانتشار”، الذي سنه الكونغرس الأمريكي كإجراء ضغط على إيران وكوريا الشمالية وسوريا.

ويقتضي هذا القانون فرض عقوبات على قيام أي جهة بتوريد مكونات لصنع أسلحة الدمار الشامل أو الصواريخ الباليستية إلى الدول الثلاث المذكورة.

وتمنع العقوبات المفروضة الأجهزة الحكومية الأمريكية من تلقي بضائع أو خدمات أو تكنولوجيا من الجهات الروسية المستهدفة، أو تقديم أي مساعدة لها.