الرئيسية / مدونة المرأة / بالجد والمثابرة حققت ماتريد

بالجد والمثابرة حققت ماتريد

إيناس المحمد (كفرنبل-ادلب)

 النجاح هو الوصول الى الهدف وتحقيق المراد، وقد يطول الوقت لتحقيق ذلك، إلا أنه ومع الاصرار والمثابرة لابد أن يصل في نهاية المطاف الى الغاية المنشودة.

رقية فتاة مفعمة بالحياة تبلغ من العمر 29عامًا من بلدة حاس، أنهت مرحلة التعليم الأساسي ولم تكمل دراستها فقد أرادت تعلم مهنة الخياطة لتكون معيلا لعائلتها في ظل هذه الظروف الصعبة، بعد تخلي أبيها عن وظيفته في الشرطة وانقطاع راتبه الشهري. 

علمت رقية بافتتاح مشغل للخياطة في البلدة، فهذه المهنة التي تسعى لتعلمها والعمل بها فقامت بالتسجيل في المشغل والذهاب إليه بشكل يومي، كانت الفرحة تملؤ قلبها والبسمة لاتفارق وجهها، فبقيت في هذا المشغل مدة عام حتى أتقنت المهنة، حيث كانت تقدم ماتتقاضاه من المشغل لوالديها.

وبعد أن أتقنت العمل قررت أن تشتري جميع مستلزمات الخياطة، لتبدأ العمل بمفردها من منزلها الصغير، وأخذت النساء تتوافد عليها بكثرة لأتقانها المهنة وإبداعها في ابتكار تصاميم جديدة، بقيت تمارس عملها في المنزل إلى أن جاءت إحدى المنظمات وافتتحت مركز لتعليم النساء الخياطة وكان من شروط هذه المنظمة أن تخضع جميع المتقدمات من الخياطات  إلى فحص مقابلة لانتقاء الأكفأ.

أرادت رقية المشاركة بهذه المسابقة لتتوظف في هذا المركزة وتقوم بتدريب النساء، وكانت نتيجة هذا الفحص أن كانت من المستحقات لتكون مدربة في هذا المركز، وكانت مدة الدورة 6 أشهر وبعدها تعود رقية إلى متابعة مهنتها من داخل منزلها.

لم يكن النجاح ليخلق من العدم فبالإصرار والمثابرة نبني النجاح، فنحن خلقنا في هذه الحياة لأهداف يجب علينا أن نسعى ونثابر لنحقق مانريد.