الرئيسية / رصد ميداني / طيران روسيا والنظام يستهدفان مركز “الخوذ البيضاء” بخان شيخون.. ويوقعان شهداء بجسر الشغور

طيران روسيا والنظام يستهدفان مركز “الخوذ البيضاء” بخان شيخون.. ويوقعان شهداء بجسر الشغور

شن طيران العدوان الروسي فجر اليوم الخميس، غارات جوية على مركز الدفاع المدني في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، متسبباً بأضرار مادية كبيرة في بناء المركز ومعداته، في سياق استمرار استهداف العاملين في المجال الإنساني.

وقالت مصادر من “الدفاع المدني” إن طيران حربي روسي استهدف بعدة غارات متتالية مركز الدفاع المدني السوري في مدينة خان شيخون، تسبب بأضرار مادية كبيرة في المركز، حيث تمكنت الفرق الموجودة فيه من إخلائه قبل لحظات من القصف.

وكرر الطيران الحربي التابع للنظام وروسيا بعد ساعات من القصف الأول، غاراته الجوية على ذات المركز، في محاولة لإيقاع خسائر أكبر وتدمير الموقع بشكل كامل، واستهداف الفرق التي تحاول إخراج مابقي من أليات هناك.

في سياقٍ متصل، استشهد أربعة مدنيين وجرح عددٌ آخرٌ ظهر اليوم، بقصفٍ جوي لطيران الأسد الحربي على مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي.

وأفاد مراسلُ فرش أونلاين، أن الطائرات الحربية التابعة لنظام الأسد، شنت عدة غارات جوية على منازل المدنيين في المدينة، ما سفر عن استشهاد أربعة مدنيين، إضافةً لدمارٍ كبيرٍ في الممتلكات العامة والخاصة.

وسبق أن أعرب الاتحاد الأوروبي، عن قلقه العميق إزاء هجمات استمرار النظام وروسيا على محافظة إدلب، معبراً عن إدانته استهداف المدنيين والمستشفيات والمدارس، وفق بيان صادر عن الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية فيدريكا موغريني، باسم جميع الأعضاء في الاتحاد.