الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / فشلٌ جديد.. قتلى وجرحى لقوات الأسد في محاولة تقدمٍ على نقاطٍ بريفي حماة واللاذقية

فشلٌ جديد.. قتلى وجرحى لقوات الأسد في محاولة تقدمٍ على نقاطٍ بريفي حماة واللاذقية

شنت قوات الأسد اليوم الخميس، محاولة تقدم جديدة على محاور الكبينة والسرمانية بريفي حماة واللاذقية، وسط قصف جوي وصاروخي عنيف طال المنطقة، باءت محاولتها بالفشل.

وقالت مصادر عسكرية، إن اشتباكات اندلعت بين قوات الأسد وميليشيات تساندها، والفصائل الثورية على جبهات الكبينة والسرمانية، استمرت لساعات بعد قصف جوي وصاروخي عنيف، حيث تكبدت القوات المهاجمة خسائر كبيرة أجبرتها على التراجع.

ويأتي الهجوم بعد أكثر من 15 محاولة سابقة للنظام وحلفائه للتقدم على محاور الكبينة بريف اللاذقية، وفشلها في تحقيق أي تقدم في المعركة على جبهات ريف حماة، وما تكبدت به من خسائر كبيرة على عدة محاور.

في سياقٍ متصل، أعلنت “الجبهة الوطنية للتحرير” عن استهداف نقاط تمركز قوات الأسد في قلعة ميرزا غربي سهل الغاب بصواريخ الغراد محققةً إصاباتٍ مباشرة في صفوف الأخير.

وكانت قوات الأسد والميليشيات المساندة استقدمت تعزيزات عسكرية كبيرة لجبهات جورين وريف اللاذقية خلال الأيام الماضية، في نية باتت واضحة وهي نقل المعركة لهذه المحاور في محاولة لإحراز أي تقدم بعد فشل القوات التي كانت تتمركز فيها من التقدم.