الرئيسية / منوعات / شاب سوري يعمل بأجر زهيد في ولاية هاتاي يُثير إعجاب الأتراك

شاب سوري يعمل بأجر زهيد في ولاية هاتاي يُثير إعجاب الأتراك

أوردت صحيفة “سون خبر” أن السوري أنس عُتقي حفيد عبد القادر عُتقي؛ أحد السوريين الذين استشهدوا في معركة تشناق قلعة التركية؛ تبرع بأضحية العيد لصالح الفقراء.

فقد قرّر أنس عُتقي العامل في ولاية هاتاي بجمع الأوراق الكرتونية، بأجرة يومية لا تتجاوز الـ 50 و الـ 60 ليرة تركية، التبرّع بأضحية عيد الأضحى لصالح الفقراء.

وقصد عُتقي وهو من مواليد مدينة حلب السورية، والذي قدم إلى تركيا فاراً من الحرب في سوريا، بعد أن كان يعمل فيها بتجارة قطع غيار السيّارات، مديريّة الإفتاء في الحي الذي يقيم فيه، حيث تبرّع بثمن الأضحية.

وكانت أمنية الشاب الحلبي أن يجلب دم أضحيته -والذي من المقرّر أن يتمّ توزيعه على الفقراء- السلام للعالم بشكل عام، وسوريا بشكل خاص.

وأعجب مدير مركز الإفتاء بعمل الشاب ودعا إلى الاقتداء بتصرّفه موضحاً أنّ ما قام به مثال يُحتذى به.

ويشار أنّ أول أيام عيد الأضحى المبارك يصادف يوم الأحد الحادي عشر من شهر آب، فيما لم يتم التصريح رسمياً عن مدّة إجازة العيد بالكامل.