وكانت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” أعلنت في يوليو الماضي قرارا يقضي بحرمان أنقرة من مقاتلات “إف 35” التي طلبت شراءها، كما قالت إن تركيا لن تستمر في صناعة المئات من القطع التي تدخل في إنتاج الطائرة.

وجاءت خطوة واشنطن بعدما تسلمت تركيا منظومة الدفاع الصاروخي الروسية “إس 400”.

وحذرت واشنطن مرارا من أنها ستحرم تركيا من طائرات “إف 35” إذا تسلمت الاخيرة أنظمة الدفاع الصاروخي الروسية، مؤكدة أن برنامج الرادار والتتبع من طراز “إس 400” من شأنه أن يقوض قدرات المقاتلة الأميركية.

وقبل هذا القرار، أوقفت الولايات المتحدة تدريب الطيارين على إف 35 في ولاية أريزونا.

المصدر: يني شفق