ويقول العلماء إن العضو الجديد عبارة عن شبكة من الخلايا الدبقية المتخصصة، تحيط بالخلايا العصبية المستشعرة للألم، والتي تمتد حتى الطبقة الخارجية من الجلد، وفق ما نقلت صحيفة “غارديان” البريطانية.

وأضافوا أن الاكتشاف الجديد يقدم نظرة جديدة لطبيعة شعورنا بالألم، ويمكن أن تساعد في فك “ألغاز” طبية مهمة.

وتعليقا على الاكتشاف، قال البروفيسور باتريك إرنفورس، المؤلف المشارك في البحث: “السؤال الرئيسي لدينا، الآن، هو ما إذا كانت هذه الخلايا هي في الواقع سبب لأنواع معينة من الألم المزمن”.

وذكر الباحثون الذين نشروا دراستهم في مجلة “ساينس” العلمية، أنهم فحصوا طبيعة هذه الخلايا، الذي تم تجاهلها إلى حد كبير في السابق.