الرئيسية / الأخبار / دولي / الجيش الإسرائيلي يرفع الجاهزية بعد قيام ميليشيا حزب الله بإطلاق صواريخ باتجاه اسرائيل

الجيش الإسرائيلي يرفع الجاهزية بعد قيام ميليشيا حزب الله بإطلاق صواريخ باتجاه اسرائيل

 أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الأحد، عن إطلاق صواريخ مضادة للدبابات من قبل ميليشيات حزب الله لبناني باتجاه أهداف في الأراضي الاسرائيلية، فيما رد الجيش على أهداف في لبنان، وحسب الجيش، فإن الصواريخ من نوع “كورنيت” المضاد للدروع، وأطلقت صوب قرية أفيفيم الحدودية الإسرائيلية، ما استدعى فتح الملاجئ.

وأعطى الجيش الإسرائيلي مزيداً من التفاصيل وقال إن الصواريخ التي استهدفت قاعدة عسكرية ومدرعات سجلت وقوع إصابات، لكن ميليشيا حزب الله اللبناني أعلن استهداف “آلية إسرائيلية” متحدثاً عن وقوع قتلى وجرحى. وقال الحزب إن القوات الإسرائيلية قصفت قرية مارون الراس الحدودية في جنوب لبنان.

وأصدر الجيش أوامر بفتح الملاجئ في المستوطنات التي تبعد حتى 4 كلم عن الحدود مع لبنان بعد إطلاق الصاروخ على الموقع القريب من مستوطنة يارؤن،

كما قام الجيش الاسرائيلي بأغلاق الطريق المجاور للسياج الحدودي مع لبنان، وسط حالة توتر بين “لبنان وإسرائيل”، بدأت قبل نحو أسبوع مع اختراق طائرتين مسيرتين الأجواء اللبنانية، فوق ضاحية بيروت الجنوبية، انتهكت طائرة إسرائيلية جديدة الأحد المجال الجوي اللبناني.

كما استهدف الجيش الاسرائيلي بعدد من القذائف على مواقع ميليشيا حزب الله البناني جنوب لبنان، دون انباء اخرى.

وأعلن الجيش اللبناني أن طائرة إسرائيلية مسيرة “درون” انتهكت المجال الجوي للبلاد صباح اليوم، وأسقطت مواد حارقة أشعلت النيران في منطقة أحراج على الحدود، كما أوضح في بيان أن “المسيرة الإسرائيلية خرقت الأجواء اللبنانية من فوق مزرعة بسطرة، وقامت بإلقاء مواد حارقة على أحراج السنديان في المنطقة، مما أدى إلى نشوب حريق”.

وأضاف أنه يتابع تطورات هذا الخرق مع قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة دون ذكر مزيد من التفاصيل.

كما حذر رئيس الأركان الإسرائيلي السابق، بيني غانتز، زعيم ميليشيا حزب الله حسن نصرالله من مغبة التصعيد على حدود إسرائيل، ودعاه إلى “أن يكون رحيما بلبنان”، بحسب تعبيره.