الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / رغم إعلان الهدنة تواصل قوات نظام الأسد قصفها مدن وقرى ريف إدلب الجنوبي

رغم إعلان الهدنة تواصل قوات نظام الأسد قصفها مدن وقرى ريف إدلب الجنوبي

واصلت قوات نظام الأسد المتمركزة في مدينة خان شيخون صباح اليوم الخميس، قصفها بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ عدة قرى وبلدات بريف إدلب الجنوبي.

وقال مراسل فرش أونلاين إن قوات نظام الأسد قصفت بالراجمات العنقودية مستهدفة محيط مدينة كفرنبل وقرى معرة حرمة وحزارين وحاس بريف إدلب الجنوبي، دون أنباء عن إصابات.

 كما استهدفت قوات نظام الأسد المتمركزة بريف إدلب الشرقي بلدة كفروما بصواريخ أرض أرض محملة بقنابل عنقودية، دون أنباء عن إصابات.

في حين طال قصف مدفعي وصاروخي مساء أمس، قرى جزرايا وزمار وحوير العيس وتل باجر بريف حلب الجنوبي، دون أنباء عن إصابات.

يشار أن قوات نظام الأسد تستمر باستهداف مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ على الرغم من إعلان وزارة الخارجية الروسية عن وقف إطلاق النار منذ 31 آب الماضي.