الرئيسية / منوعات / اللاجئون السوريون لم يقتصر نجاحهم على التفوق بالدراسة بل تعدى ذلك إلى التدريس بالمدارس الألمانية

اللاجئون السوريون لم يقتصر نجاحهم على التفوق بالدراسة بل تعدى ذلك إلى التدريس بالمدارس الألمانية

ذكرت صحيفة “فيستفالن بوست” الألمانيّة في تقرير لها أن: “اللاجئ السوري نوري الإبراهيم،ابن مدينة ديرالزور, بدأ بتدريس مادّتي الرياضيات والفيزياء في مدرسة “هاسبه” الثانوية بمدينة هاغن الألمانيّة”.

وقالت الصحيفة في تقريرها الذي نشرته اليوم أول أمس الثلاثاء، إن: ” قصّة الابراهيم خير مثال على نجاح اللاجئين في الاندماج بالمجتمع الألماني، خصوصاً وأن إقامته في البلاد لم تتجاوز الـ(4) سنوات، بعد خروجه من سوريا نهاية العام 2015، متوجهاً إلى أوروبا”.

يشار أن حاملي الشهادات السورية حلّوا في صدارة قائمة الدول التي طُلب تعديل شهاداتها في ألمانيا، ليبلغ عددهم 4800 طلباً خلال العام الماضي، وفق تقارير رسمية ألمانية.