الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / الأمم المتحدة: لا نريد استئناف القتال شمال شرقي سوريا

الأمم المتحدة: لا نريد استئناف القتال شمال شرقي سوريا

قالت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، إنها “لا تريد استئنافا للقتال في شمال شرقي سوريا”، بعد انتهاء المهلة التي منحتها تركيا لميليشيا قوات سوريا الديمقراطية(قسد) بمغادرة المنطقة الآمنة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، استيفان دوغريك، في المقر الدائم للمنظمة الدولية بنيويورك.

وقال دوغريك: “نحن لا نريد أن نرى استئنافا للقتال بعد انتهاء المهلة ونأمل ألا يحدث ذلك”.

يشار إلى أن تركيا منحت ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية(قسد)، مهلة 120 ساعة من أجل الانسحاب من شرق الفرات، وذلك بموجب اتفاق توصلت إليه مع الولايات المتحدة، الخميس الماضي.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، أطلق الجيش التركي، بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية(قسد) وتنظيم “داعش”، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وتهدف العملية العسكرية إلى القضاء على ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية(قسد)، الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإلى إحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

المصدر: الأناضول