الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / شهداء بقصف على بلدة البارة.. وطائرات الأسد المروحية تقصف مبنى راديو فرش في كفرنبل جنوبي إدلب

شهداء بقصف على بلدة البارة.. وطائرات الأسد المروحية تقصف مبنى راديو فرش في كفرنبل جنوبي إدلب

استشهد أربعة مدنيين وجرح عدد آخر اليوم السبت، إثر قصف الطيران الحربي التابع للعدوان الروسي قرية البارة بريف إدلب الجنوبي.

وأفاد مراسل فرش أونلاين أن الطيران الحربي التابع للعدوان الروسي قصف بعدة غارات جوية قرية البارة جنوبي إدلب، ما أسفر عن استشهاد أربعة مدنيين وإصابة عدد آخر كحصيلة أولية.

وأضاف المراسل أن الغارات الجوية التي استهدفت قرية البارة تزامنت مع قصف صاروخي وجوي بالبراميل المتفجرة من قبل الطيران المروحي التابع لقوات نظام الأسد على البلدة.

في سياق متصل قال مراسل فرش أونلاين أن الطيران المروحي التابع لقوات نظام الأسد ألقى عدة براميل متفجرة وسط مبنى إذاعة راديو فرش في مدينة كفرنبل جنوبي إدلب، ما أسفر دمار المبنى بشكل كامل، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

جدير بالذكر أن كادر إذاعة راديو فرش لازال يعمل في المدينة ضمن خطة احتياطية، منذ بدء الحملة العسكرية من قبل قوات نظام الأسد والميليشيات الموالية له بالإضافة للطائرات الحربية العدوان الروسي على المدنيين بريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.

وتابع المراسل أن الطيران المروحي التابع لقوات نظام الأسد، قصف بالبراميل المتفجرة قرية احسم في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات بين المدنيين حتى الآن.

كما تعرضت بلدة حاس جنوبي إدلب، لقصف جوي من قبل الطيران المروحي التابع لقوات نظام الأسد ما أسفر عن دمار كبير في ممتلكات المدنيين.

وأسفر الحملة العسكرية الهمجية منذ بدايتها، عن استشهاد وجرح أكثر من ألف مدني، فضلا عن نزوح مئات آلاف العائلات بعد التصعيد العسكري الغير مسبق والقصف الجوي والمدفعي العنيف على القرى والبلدات في المنطقة.