الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / خوفاً من الاستهداف الأمريكي.. الميليشيات الإيرانية تختبئ بين المدنيين بدير الزور

خوفاً من الاستهداف الأمريكي.. الميليشيات الإيرانية تختبئ بين المدنيين بدير الزور

عمدت الميليشيات الإيرانية خلال اليومين الماضيين إلى التخفي بين المدنيين في مناطق دير الزور شرق سوريا خشية الاستهداف الأمريكي، وذلك بعد تصاعد التوتر على خلفية مقتل قاسم سليماني.

ونقلت وكالات إعلامية، أن الميليشيات الإيرانية أفرغت مقراتها ونقاطها العسكرية في منطقتي البوكمال والميادين بريف دير الزور وتمركزت في منازل ضمن الأحياء السكنية.

وأضافت أن المليشيات الإيرانية تتجنّب الاجتماع مع بعضها البعض إلا في حالات الضرورة، موضحة أن هذه الإجراءات أتت في إطار تحركات واسعة تخوفاً من ضربات جديدة عقب مقتل سليماني بغارة أمريكية.

بالمقابل عززت قوات التحالف الدولي مواقعها في المنطقة الشرقية، وأجرت تدريبات عسكرية قرب مناطق نفوذ الميليشيات الإيرانية، كما سيرت دوريات مكثفة ونشرت راجمات صواريخ بعيدة المدى ودقيقة الهدف.

يشار إلى أن حدة التوتر بين الجانبين الأمريكي والإيراني كانت قد تصاعدت بشكل كبير خلال الأيام القليلة الماضية وذلك على ضوء مقتل القيادي في مليشيات الإيراني “قاسم سليماني” رفقة “أبو مهدي المهندس” نائب رئيس المليشيات الشيعي العراقي وشخصيات قيادية مرتبطة بإيران بضربة أمريكية في بغداد فجر يوم الجمعة.