الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / فريق منسقو الاستجابة ينفي خروج مدنيين من معابر نظام الأسد في إدلب

فريق منسقو الاستجابة ينفي خروج مدنيين من معابر نظام الأسد في إدلب

نفى فريق “منسقو الاستجابة” خروج أي مدني من المعابر الثلاثة، التي أعلنت قوات نظام الأسد فتحها في ريفي إدلب وحلب.

وأكد فريق “منسقو الاستجابة” في بيان صدر عنه أمس الاثنين، أنه لم يخرج أي مدني من المعابر الثلاثة، مشيرًا إلى نشر نظام الأسد وروسيا صورًا “مفبركة” عن خروج المدنيين.

كما اعتبر الفريق، أن تصريحات نظام الأسد وروسيا تأتي في سياق “الحرب الإعلامية على المدنيين في إدلب”.

وكان نظام الأسد أعلن تجهيز ثلاثة معابر “إنسانية” في مناطق مناطق الهبيط وأبو الظهور والحاضر بريفي إدلب الشرقي والجنوبي، داعيًا سكان المنطقة للخروج إلى مناطق سيطرته مع توقف العمليات العسكرية.

ويأتي ذلك في ظل إعلان روسيا وتركيا عن وقف إطلاق نار في إدلب، لكن نظام الأسد استهدف بالمدفعية الثقيلة عدة مناطق في إدلب وريفها منذ أعلان عن وقف إطلاق النار، بحسب مراسل فرش أونلاين.