الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / أردوغان: مصممون على منع نظام الأسد من شن هجمات تخرق الهدنة في إدلب

أردوغان: مصممون على منع نظام الأسد من شن هجمات تخرق الهدنة في إدلب

 قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في اجتماع الكتلة النيابية في البرلمان، اليوم الثلاثاء: نتمنى أن يكون وقف إطلاق النار في إدلب دائماً ونحن مصممون على منع نظام الأسد شن هجوم يخرق الهدنة.

وأضاف الرئيس التركي: نجحنا في تطبيق اتفاق جديد لوقف إطلاق النار في إدلب ونأمل أن يصمد، وسيؤمِّن وقف إطلاق النار في إدلب إمكانية عودة 400 ألف نازح سوري إلى منازلهم، بعد أن فروا باتجاه الحدود التركية نتيجة هجمات نظام الأسد.

وأضاف، إن استدعت الضرورة فنحن نملك العزيمة على وقف خروقات قوات نظام الأسد لوقف إطلاق النار، ومنع أي هجوم من قبل نظام الأسد على سكان إدلب وسنستمر في جهودنا لإيصال المساعدات للسوريين.

وذكر أردوغان: أن العالم مازال يقف متفرجا على ما يحدث في إدلب ولا يسعى لإيجاد حل.

وقال الرئيس التركي: أبلغنا شركاءنا أننا سنستأنف عملياتنا في سوريا من حيث توقفت، وما دام الوضع هناك يمثل باستمرار مسألة بقاء بالنسبة لنا فإنه من المستحيل أن نتراجع خطوة إلى الوراء

وأضاف أردوغان: لا نسعى للمغامرة في سوريا وليبيا والبحر المتوسط وليست لدينا طموحات إمبريالية على الإطلاق وهدفنا الوحيد هو حماية حقوقنا وضمان مستقبلنا ومستقبل أشقائنا.

وصرحة وزير الدفاع التركي في مؤتمر صحفي: ما نريده لإدلب وليبيا هو السلام والاستقرار ووقف نزيف الدماء، ونرى أن هناك إلتزام كبير بهدنة وقف إطلاق النار في إدلب وليبيا، نحن ندعم الإلتزام بوقف إطلاق النار حتى النهاية.

وكانت وزارة الدفاع التركية قد أعلنت عن اتفاق أبرم مع روسيا لوقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب بعد منتصف الليل 12 كانون الثاني، ولكن نظام الأسد يواصل خرقه لوقف إطلاق النار بقصفه المستمر لريف إدلب.