الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / واشنطن تهدد بعقوبات مشددة رداً على خرق روسيا لوقف إطلاق النار في إدلب

واشنطن تهدد بعقوبات مشددة رداً على خرق روسيا لوقف إطلاق النار في إدلب

علّقت الولايات المتحدة الأمريكية اليوم على خرق روسيا وميليشياتها لوقف إطلاق النار في إدلب وقصفها للسكان بالطيران والصواريخ مجدداً.

ونشرت السفارة الأمريكية في دمشق تدوينة عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيسبوك” أوضحت فيها أن القصف الجوي والمدفعي من قِبل روسيا ما زال مستمراً على المدنيين والمدارس والمشافي والبنية التحتية في إدلب.

وذكرت أن ذلك يحدث بعد أسبوع من زيارة الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” إلى دمشق، مضيفةً أن روسيا خرقت وقف إطلاق النار في إدلب وهو ما اعتبرته أمراً مشيناً ومداناً من قِبل المجتمع الدولي.

وأشارت إلى أن الولايات المتحدة مستعدة لاتخاذ أقوى الإجراءات الدبلوماسية والاقتصادية ضد نظام الأسد وأيّ دولة أو فرد يساعده في أعماله الوحشية طالما أن الهجمات مستمرة.

وارتكبت روسيا وميليشياتها يوم أمس مجزرة في مدينة إدلب راح ضحيتها 19 شهيداً وأكثر من 60 جريحاً في صفوف المدنيين، بعد استهدافهم من قِبل الطيران الحربي.

وكانت قد أعلنت وزارة الدفاع التركية، أن الجانبين التركي والروسي اتفقا على وقف إطلاق النار بمنطقة خفض التصعيد في إدلب، بدأ منتصف ليل الأحد الماضي، إلا أن قوات نظام الأسد وحليفها الروسي خرقوا وقف إطلاق النار منذ يومه الأول، بقصف جوي ومدفعي طال عدة مناطق بأرياف إدلب وحلب واللاذقية.