الرئيسية / الأخبار / دولي / تصاعُد الاحتجاجات في العراق.. والمتظاهرون يقطعون الطرقات ويحرقون مقراً لـ “ميليشيا حزب الله” وسط البلاد

تصاعُد الاحتجاجات في العراق.. والمتظاهرون يقطعون الطرقات ويحرقون مقراً لـ “ميليشيا حزب الله” وسط البلاد

شهدت عدة محافظات الواقعة جنوب العاصمة بغداد خطوات تصعيدية تزامنا مع نهاية “مهلة وطن” التي أطلقها متظاهرو محافظة ذي قار، حيث قطع المحتجون طرقها الرئيسية بالكامل عن العراق.
وكان أبرز خطوة هي قطع الطريق الدولي جنوبي بغداد، من قبل متظاهري محافظة بابل، بالإضافة إلى إغلاق المتظاهرين بمحافظة النجف أبواب الدوائر الحكومية والمدارس، في حين حرك متظاهرو كربلاء دعوة قضائية أمام الادعاء العام العراقي ضد قتلة المحتجين كخطوة تصعيدية جديدة.
وشهد مركز محافظة كربلاء، صباح اليوم عودة لزخم التظاهرات الغاضبة تزامنا مع نهاية “مهلة وطن” التي صاحبها قطع للطرق الرئيسية والجسور بالإضافة إلى حرق الإطارات، حيث أغلق المحتجون جسر الضريبة وسريع حي رمضان والشارع المؤدي لساحة الأحرار، مركز التظاهر في المحافظة، وطريق كربلاء-النجف.
وسبق أن سقط يوم أمس الأحد عدد من الجرحى إثر اندلاع مواجهات بين قوات الأمن العراقية والمتظاهرين في العاصمة بغداد، في وقت أقدم فيه متظاهرون آخرون على إحراق مقر لميليشيا حزب الله في محافظة “النجف” وسط البلاد.
يُذكر أن العراق تشهد منذ شهر تشرين الأول الماضي احتجاجات شعبية تطالب بالإصلاح السياسي ومحاسبة المسؤولين المتهمين بالفساد وهدر أموال الدولة وتشكيل حكومة من شخصيات اختصاصية لا تتبع الأحزاب، وقد أسفرت هذه المظاهرات عن تقديم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي استقالته الشهر الماضي إلا أن الكتل السياسية لم تتوافق حتى الآن على شخصية بديلة عنه.