الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / خلوصي آكار: سنفرض بالقوة هذه المرة وقف إطلاق نار مستدام في إدلب

خلوصي آكار: سنفرض بالقوة هذه المرة وقف إطلاق نار مستدام في إدلب

قال وزير الدفاع التركي خلوصي آكار اليوم الخميس، إن قوات بلاده تعمل على فرض سيطرتها في إدلب وإلزام “كافة اﻷطراف” بوقف إطلاق النار فيها بعد فشل كافة المحاولات السابقة.

وأشار آكار في تصريح أدلى به للصحافيين على هامش قمة وزراء دفاع دول الناتو في مقر الحلف ببروكسل إلى أن نظام الأسد يواصل هجماته على المنطقة جواً وبراً، بالرغم من التوصل للهدنة 4 مرات.

وأضاف أن الجيش التركي يرسل وحدات عسكرية إضافية إلى إدلب بهدف تحقيق وقف إطلاق النار وجعله مستداماً، وأن أنقرة ستقوم بمراقبة المنطقة وستتخذ كافة التدابير اللازمة لإرغام جميع الأطراف عليه بما في ذلك “الجماعات الراديكالية”.

وأكد الوزير التركي أن “هجمات نظام الأسد زادت من وتيرة التطرف والنزوح إذ اضطر حوالي مليون شخص إلى ترك ديارهم في أيام الشتاء القارس، والتوجه إلى مناطق أكثر أمناً بالقرب من الحدود التركية”.

وأوضح أنه حظي خلال القمة بفرصة إطلاع مسؤولي الناتو ووزراء دفاع الدول الحليفة على آراء وتطلعات بلاده بخصوص إدلب حيث إن الأوضاع هناك ازدادت سوءاً منذ قمة وزراء دفاع الناتو السابقة لافتاً إلى أن حوالي 4 ملايين شخص يعيشون في المنطقة.