الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / معارك في ريفي حلب وإدلب.. وصد محاولتي تقدم لقوات نظام الأسد جنوب إدلب

معارك في ريفي حلب وإدلب.. وصد محاولتي تقدم لقوات نظام الأسد جنوب إدلب

تمكنت الفصائل الثورية من صد محاولتي تقدم لقوات نظام الأسد مدعومة بالمليشيات الموالية لها، جنوب إدلب.

وقال مراسل فرش أونلاين: إن الفصائل الثورية صدت محاولتي تسلل لقوات نظام الأسد على محوري ركايا سجنة والشيخ دامس خلال ساعات الليل، موقعين المجموعات المتسللة بين قتيل وجريح.

وأضاف: أنه دارت اشتباكات عنيفة إثر محاولة قوات نظام الأسد التقدم على نفس المحاور بريف إدلب الجنوبي صباح اليوم الأحد، وتزامنت هذه المحاولات مع قصف مكثف من قبل العدوان الروسي على محاور القتال، بريف إدلب الجنوبي.

وتمكنت الفصائل الثورية من تدمير عربة BMB لقوات نظام الأسد على جبهة ركايا سجنة، وقتل مجموعة عناصر لقوات نظام الأسد إثر استهداف تجمع لهم على محور قرية عابدين بريف إدلب الجنوبي بصاروخ م.د.

وفي نفس السياق شنت الفصائل الثورية فجر اليوم الأحد هجوماً على المواقع التي تقدمت إليها قوات نظام الأسد في ريف حلب الغربي، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي وجوي في مناطق الاشتباك.

واستهدفت الفصائل الثورية بصاروخ مضاد دروع سيارة من نوع “بيك اب” محملة بالذخيرة مما أدى لتدميرها ومقتل مجموعة عناصر كانوا بداخلها من ميليشيات حزب الله اللبناني، على محور قرية عويجل بريف حلب الغربي.

ويشهد ريفي حلب وإدلب حملة عسكرية لقوات نظام الأسد والمليشيات الموالية لها، زادت حدتها منذ بداية شباط الجاري، إذ تمكنت قوات الأسد من السيطرة على عدة مدن وبلدات أهمها سراقب ومعرة النعمان بعد استخدامها سياسة الأرض المحروقة.