الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / نظام الأسد يعلن تسجيل إصابات جديدة بكورونا في سوريا

نظام الأسد يعلن تسجيل إصابات جديدة بكورونا في سوريا

أعلنت وزارة الصحة في حكومة نظام الأسد تسجيل ثلاثة حالات جديدة مصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وبحسب بيان للوزارة نشرته وكالة الأنباء التابعة لنظام الأسد (سانا) اليوم، الأربعاء 25 من آذار، سجلت ثلاث حالات إيجابية جديدة في سوريا مصابة بالفيروس.

وأشارت الوزارة إلى أن الحالات الجديدة المصابة، هي من المجموعة التي كانت قد وضعت في الحجر في الدوير الأسبوع الماضي.

وبهذه الإصابات يرتفع عدد الإصابات بكورونا في المناطق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد إلى أربع، بعد إعلانه، الأحد الماضي، عن أول إصابة.

وكانت لجنة الإنقاذ الدولية حذرت، أمس الثلاثاء، بأن تتحول سوريا إلى أكبر منطقة تفشي في العالم بكورونا، بسبب سنوات الحرب وتدمير الواقع الصحي.

وكانت حكومة نظام الأسد بدأت باتخاذ عدة إجراءات احترازية لمنع تفشي فيروس كورونا، وأعلنت إغلاق المطاعم والمقاهي والأسواق.

كما أعلنت إيقاف النقل العام والخاص في المحافظات، إلى جانب فرض حظر تجوال جزئي من الساعة السادسة مساء حتى السادسة صباحًا.

وكانت منظمة الصحة العالمية حذرت من انفجار عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في سوريا.

وأعرب رئيس فريق منظمة الصحة العالمية للوقاية من الأخطار المعدية، عبد النصير أبو بكر، في حديث لشبكة “CNN”، الخميس الماضي، عن قلقه من نقص حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد المبلغ عنها في سوريا واليمن.

وقال أبو بكر “أنا متأكد من أن الفيروس ينتشر في سوريا، لكنهم لم يكتشفوا الحالات بطريقة أو بأخرى”.