الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / الدفاع المدني: الصحة العالمية فشلت في حماية السوريين من كورونا

الدفاع المدني: الصحة العالمية فشلت في حماية السوريين من كورونا

اتهمت منظمة الدفاع المدني السوري منظمة الصحة العالمية بالفشل في حماية السوريين من جائحة فيروس كورونا المستجد.
وقال مدير منظمة الدفاع المدني السوري رائد الصالح أمس الأحد: ”أشعر بخيبة أمل وإحباط.. تسببت منظمة الصحة العالمية في تأخير الاستجابة للوباء، بسبب ضعف تنسيقها بين الفرق العاملة والمنظمات غير الحكومية“.
وأضاف الصالح: ”كلما شعرت بإحباط أكبر، أشعر بأن الصحة العالمية يجب أن تعتذر للناس على عدم كفاءتها بلعب دور رائد في الاستجابة للوباء المنتشر في جميع أنحاء العالم“.
وبحسب الصالح، فإن مناطق شمال غرب سوريا تحتاج إلى أكثر من 70 مليون دولار أمريكي لمكافحة كورونا، في حين وضعت منظمة الصحة العالمية ميزانية مشتركة مع منظمات أخرى غير حكومية بلغت 35 مليون دولار.
وخصصت ”الخوذات البيضاء“ 25 سيارة إسعاف لنقل مرضى كورونا، وأرسلت متطوعين لنشر المعلومات والتوعية حول الفيروس. حيث من المتوقع أن تبلغ عدد حالات الإصابة في إدلب 240 ألف حالة في المخيمات خلال أسابيع، في حال وصلت أول حالة مصابة بالفيروس إلى المنطقة.