الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / انفجار قنبلة من مخلفات قصف سابق لنظام الأسد يودي بحياة ثلاثة أطفال بإدلب

انفجار قنبلة من مخلفات قصف سابق لنظام الأسد يودي بحياة ثلاثة أطفال بإدلب

قتل ثلاثة أطفال اليوم الثلاثاء، نتيجة انفجار قنبلة عنقودية من مخلفات قصف سابق لقوات نظام الأسد في مدينة إدلب شمالي شرق سوريا.

وقال ناشطون محليون، إن طفلين من عائلة واحدة برفقتهما طفل ثالث، قتلوا نتيجة انفجار قنبلة عنقودية كانوا يعبثون بها في الحي الغربي الجنوبي من مدينة إدلب.

وأشار الناشطون، إلى أن المدينة تعرضت لقصف بالقنابل العنقودية من قبل قوات نظام الأسد خلال العمليات العسكرية التي شنتها جنوبي وشرقي المحافظة.

وسبق أن شهد ريفا إدلب الجنوبي والشرقي منذ 25 تشرين الثاني 2019، هجوما برياً من قبل قوات نظام الأسد والميليشيات الموالية لها بدعم من روسيا، احتلت خلالها عشرات القرى والبلدات بالمنطقة، بعد قصف مكثف بمختلف أنواع الأسلحة ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات آلاف منهم.

وقتل وجرح عشرات المدنيين بانفجار ألغام وقنابل من مخلفات الأعمال العسكرية في سوريا، رغم حملات التوعية التي أطلقتها منظمات إنسانية للتحذير من تلك المخلفات وكيفية التعامل معها، كان آخرها حملة أطلقتها منظمة الهلال الأحمر السوري يوم 11 أيلول 2019.

شاهد أيضاً

روسيا تهدد بإغلاق الأجواء السورية أمام الطائرات الإسرائيلية

هددت روسيا ولأول مرّة بإمكانية إغلاق الأجواء السورية أمام طائرات الإسرائيلية، حسب بيانين صادرين عن …