الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / منسقو استجابة سوريا يحذر من خطر محدق بنازحي إدلب مع حلول موجة الحر

منسقو استجابة سوريا يحذر من خطر محدق بنازحي إدلب مع حلول موجة الحر

دعا فريق “منسقو استجابة سوريا” إلى التحرك العاجل وإغاثة نازحي إدلب والشمال السوري، محذراً من تداعيات موجة الحر الشديدة التي تضرب المنطقة مع غياب أبسط مقومات الحياة.

وقال الفريق: إن أوضاعاً إنسانية سيئة تواجه النازحين السوريين في محافظة إدلب بالتزامن مع ارتفاع كبير في درجات الحرارة، وبقاء مئات الآلاف من النازحين ضمن المخيمات المنتشرة في شمال غربي سوريا.

وأكد أن المنظمات الإنسانية العاملة في إدلب أصبحت عاجزة كلياً عن تقديم الدعم الإنساني اللازم للنازحين، مناشداً باقي المنظمات للتحرك لمساعدة النازحين ضمن المخيمات بالإمكانات المتاحة.

وحذَّر فريق “منسقو استجابة سوريا” من خطر اندلاع الحرائق ضمن المخيمات وحدوث ضربات شمس وجفاف لدى الأطفال والنساء وكبار السن.

يُذكر أن المنطقة تمر بموجة حرارة ستستمر لعدة أيام؛ ما يفاقم معاناة النازحين والأهالي مع غياب الكهرباء واضطرار الكثير منهم للسكن في الخيام.