الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / جرحى مدنيون أثناء فض ميليشيات سوريا الديمقراطية (قسد) مظاهرة بريف دير الزور الشرقي

جرحى مدنيون أثناء فض ميليشيات سوريا الديمقراطية (قسد) مظاهرة بريف دير الزور الشرقي

أُصيب مدنيون إثر صدامات وقعت بين متظاهرين وعناصر من ميليشيات سوريا الديمقراطية (قسد)، اليوم الثلاثاء، على خلفية مظاهرة خرجت بريف دير الزور الشرقي احتجاجًا على الفلتان الأمني في المنطقة.

وقالت مواقع إعلامية في المنطقة الشرقية: إن خمسة مدنيين من أبناء بلدة الحوايج شرقي دير الزور أُصيبوا، في أثناء تصدي عناصر من ميليشيات سوريا الديمقراطية (قسد)، لمظاهرة خرجت في المنطقة.

وأضافت: إن مدنيين أُصيبوا برصاص عناصر ميليشيات سوريا الديمقراطية (قسد)، في مدرسة بلدة الحوايج، في أثناء محاولتهم فض المظاهرة، ليسيطر بعدها الأهالي على المدرسة ويطردوا العناصر منها.

وبحسب الشبكة، امتدت المظاهرة لتشمل بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي.

وطالب المتظاهرون بتحسين الخدمات والوضع المعيشي ورفضاً لتقاعس وتجاهل ميليشيات سوريا الديمقراطية (قسد)، باعتبارها سلطة أمر واقع عن تحسين مستوى المعيشة المتدهور والواقع الأمني الذي يتسم بطابع الفلتان الدائم وسط استهتار متعمد.

يأتي ذلك في ظل تصاعد عمليات الاغتيال المتكررة التي وصلت إلى وجهاء وشخصيات معروفة من عشائر المنطقة، سجلت ضدَّ مسلحون مجهولون كان أبرزها قبيل يومين في بلدة الحوايج شرق دیرالزور، حيث طالب المتظاهرون بالكشف عن منفذي عملية قتل الشيخ “مطشر الهفل” ومرافقه.

وتواجه ميليشيات سوريا الديمقراطية (قسد)، حالة رفض شعبية واسعة، حيث خرجت خلال الأشهر الماضية عشرات التظاهرات في ديرالزور والحسكة احتجاجاً على سياستها واجهت معظمها بالرصاص الحي.