الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / هادي البحرة: الاتفاقيات الميدانية مؤقتة ومعركتنا القادمة سياسية

هادي البحرة: الاتفاقيات الميدانية مؤقتة ومعركتنا القادمة سياسية

قال هادي البحرة الرئيس المشترك للجنة الدستورية السورية عن المعارضة يوم أمس، إنه لايوجود نية لتأجيل الاجتماع القادم للجنة المقرر عقده في الرابع والعشرين من شهر آب/ أغسطس الجاري.

جاء ذلك في ورشة عمل عقدتها اللجنة يوم أمس عبر منصة إلكترونية، بحضور عدد من أعضائها ومجموعة من الإعلاميين.

وصرح البحرة، أنه لم يتم تأجيل الاجتماع حتى الآن، وفي ذات الوقت لم يستبعد تأجيله في حال تطورت إحصائيات كورونا في سويسرا حيث سيُعقد الاجتماع.

واشار البحرة إن “الاتفاقيات الميدانية في كل مناطق سوريا مؤقتة”.

 وأن هذه الاتفاقيات “مرحلة تنظيمية لتصبح الأمور العسكرية منضبطة، في هذه اللحظة ستنطلق العملية السياسية”.

وأشار إلى أن المعارك العسكرية في سوريا تتجه نحو الانحسار، واعتبر أن المعركة القادمة ستكون “معركة سياسية”.

 وتتكون الهيئة من 150 عضوا مقسمين بالتساوي بين المعارضة السورية ونظام الأسد ومنظمات المجتمع المدني، ومهمة اللجنة إعادة صياغة الدستور السوري.