الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / مع اقتراب فصل الشتاء.. منسقو الاستجابة يناشد المنظمات الإنسانية لمساعدة النازحين

مع اقتراب فصل الشتاء.. منسقو الاستجابة يناشد المنظمات الإنسانية لمساعدة النازحين

ناشد فريق منسقو استجابة سوريا في بيان اليوم الأحد، المنظمات والجهات الدولية المعنية، لتقديم المساعدة العاجلة والفورية للنازحين القاطنين في المخيمات والتجمعات العشوائية الواقعة في شمال غربي سوريا، مع اقتراب فصل الشتاء.

وأشار الفريق إلى اقتراب فصل الشتاء الحالي لعام 2020 مع استمرار نزوح عشرات الآلاف من المدنيين من مناطق ريف حلب و حماة وادلب باتجاه “المناطق الآمنة نسبياً” في شمال غربي سوريا، وبقاء الآلاف منهم ضمن المخيمات والتجمعات العشوائية في المنطقة، ومع تعرض المنطقة في الشتاء الماضي لأكثر من ست عواصف مطرية أدت إلى أضرار كبيرة ضمن تلك المخيمات.

وخاطب البيان الجهات المانحة لتغطية احتياجات مليون  43 ألف و689 نازح يقطنون في ألف و293 مخيماً، بينها ثلاثمئة و82 تجمعاً عشوائياً غير مخدّم في المناطق.

وطالب من كافة المنظمات والهيئات الإنسانية، المساهمة الفعالة بتأمين احتياجات الشتاء للنازحين ضمن المخيمات بشكل عام، والعمل على توفير الخدمات اللازمة للفئات الأشد ضعفاً، دعاهم للمساهمة بشكل عاجل وفوري لمتطلبات احتياجات الشتاء للنازحين ضمن تلك المخيمات والتجمعات.

وأكد على ضرورة العمل على إصلاح الأضرار السابقة، ضمن تلك المخيمات وإصلاح شبكات الصرف الصحي والمطري وتأمين العوازل الضرورية لمنع دخول مياه الأمطار إلى داخل الخيام والعمل على رصف الطرقات ضمن المخيمات والتجمعات الحديثة والقديمة بشكل عام.

وشدد على ضرورة تأمين المساعدات العاجلة للفئات الأكثر ضعفاً، وتخفيض أعداد القاطنين داخل المخيمات للحد من تفشي فيروس كورونا بين المدنيين.

 

وتسببت الحملة الأخيرة لنظام الأسد والعدوان الروسي على أرياف إدلب وحلب إلى تهجير أكثر من مليون مدني تجاه المخيمات والمناطق الحدودية ومنطقتي “درع الفرات وغصن الزيتون”.